تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق

تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق ماذا؟ وما هي أنواع النباتات اللابذرية؟ أسئلة يقابلها كثير من الطلاب في مادة العلوم وعادةً ما يكون مترتبًا على مناهج الأعوام الماضية، مما يلزم مراجعة بعض الأجزاء للحصول على إجابة صحيحة، حيث إن دراسة علم النباتات من الأشياء الهامة التي يجب أن يعرف الطلاب أساسياتها، وهذا ما سنقوم بمناقشته في هذا الموضوع.

تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق

النباتات اللابذرية هي نباتات أرضية لا تحتوي على أوعية لذلك سميت بلا وعائية، كما أنه قد تم اكتشاف النباتات اللابذرية لأول مرة على كوكب الأرض من حوالي 400 مليون سنة، ومن الأمثلة البارزة عليها الطحالب، السراخس، حشيشة الكبد، لذلك تتسم هذه باحتوائها على جذر وساق وأوراق مثلها مثل كل النباتات.

مع وجود فارق بسيط هو أنها لا تحتوي على أزهار، وبالتالي لا تنتج ثمار ولا بذور، تختلف النباتات البذرية واللابذرية عن بعضهم البعض في طرق التكاثر، حيث تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق الأبواغ نظرًا لعدم احتوائها على بذور، فهي تتكاثر من خلال تكوين حوافظ جرثومية.

الأبواغ هي خلايا دقيقة وهياكل وحيدة الخلية تحتوي على مجموعة واحدة فقط من الكروموسومات، وتظل ساكنة إلى حين أن تواتيها الظروف لتقوم بوظيفتها الأساسية، وهي أن تتكاثر ليكون النبات قادر على الانقسام وتكوين نبات جديد.

يكون نوع الانقسام في هذه الخلايا انقسام خلوي وتتسم هذه الخلايا بكونها خفيفة وصغيرة جدًا بحيث تتمكن من الانتشار بواسطة الرياح إلى مناطق بعيدة وجديدة، بحيث تتمكن من تكوين نباتات كاملة جديدة، ليتمكن من إنماء نبات جديد بالكلية.

تنتج الأبواغ عن طريق البكتيريا والفطريات والنباتات، كما يتم إنتاجه أيضا في بعض أنواع الطحالب الحمراء، حيث يتم تحمل التيارات المائية هذه الأبواغ ليتكون نبات جديد عندما تستقر في مكان وتقوم بالإنبات، تستخدم هذه النباتات كنباتات زينة، حيث إنها تعيش في الظل والأماكن الرطبة وتدخل في صنع السلال مثل قدم الذئب وذيل الحصان.

يلزم لكل كائن حي طرق يقوم بالحفاظ على استمرارية نوعه والحفاظ عليه من الانقراض من خلالها، وتتعدد هذه الطرق عند النبات حيث إن أنواع النباتات كثيرة ومتنوعة، فمن خلال دراسة علم النباتات نلاحظ أن النباتات تختلف في شكلها وحجمها تكويناتها التشريحية.

سواء كانت أشجار أعشاب أزهار حشائش أو سرخسيات، يمكننا تقسيم النباتات إلى عدة أنواع نباتات بذرية ونباتات لا بذرية وسراخس وشبيهات السراخس، كما أن كل نوع من هذه الأنواع له طريقة للتكاثر تختلف عن الأنواع الأخرى.

يتم تعريف النباتات البذرية بأنها نباتات وعائية بمعنى أنها نباتات تحمل نسيج وعائي مسئول عن نقل السوائل ضمن النبات، ويوجد هذا النوع من النباتات على سطح الأرض وتسمى حاملات البذور، أما عن النباتات اللابذرية فيتم تعريفها بأنها نباتات لا وعائية أو جنينية حيث إنها لا تحتوي على بذور.

أنواع النباتات اللا بذرية

بعد أن تعرفنا على أن تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق الأبواغ يجب التعرف على ما هي أنواع النباتات؟ في واقع الأمر هناك 3 أنواع رئيسية من النباتات اللابذرية وهي:

1- نباتات طحلبية

تُعرف الطحالب بأنها من النباتات اللاوعائية ويوجد أنواع مختلفة من هذه الطحالب يصل عددها إلى 18000 طحلب مختلف والبيئة التي تعيش فيها غالبًا ما تكون رطبة، ولكن هناك بعض أنواع الطحالب المميزة والتي تنمو في الصحراء حيث تكون صغيرة الحجم وتتمتع بقدرة على تحمل الجفاف.

تتسم الطحالب بعدة أشياء منها أنه لا يوجد بها خلايا تتخصص لنقل السوائل مثل تلك التي تتوافر في النباتات الوعائية وأنها تفتقر إلى اللجنين لأن الطحالب في المعتاد يكون داخل الطحلب مغذيات داخل الخلايا التي تتخصص في توصيلها والماء يدور فيها أيضًا، من خلال هذا نفهم كيف تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق الأبواغ.

2- النباتات الكبدية

النباتات الكبدية هي نباتات برية لا وعائية تتصف بحجمها الصغير، وذلك بسبب عدم احتوائها على أنابيب دقيقة تقوم بتوصيل الماء والمغذيات إلى جميع أجزاء النبات، مثلما يوجد في الطحالب والسرخسيات وغيرها.

مثل كل النباتات اللابذرية فهي تحتوي على أبواغ بدلًا من البذور ولا تحتوي على أوراق وسيقان وجذور، يوجد ما يزيد عن 9000 نوع من النباتات الكبدية وتم تسميتها بالكبدية لأن أجزاءها تتخذ شكل الكبد في جسم الإنسان، توجد هذه الأنواع من النباتات في كل المناطق في العالم.

لكنها تكثر في المناطق الاستوائية تتميز النباتات الكبدية التي تنمو على تربة أو صخور رطبة لتصبح متفرعة وتشبه شكل الشريط، إلى جانب ذلك هناك نباتات كبدية تحمل الأوراق مع جذوع الأشجار والأخشاب التي تتمتع بالرطوبة، كما تم تقسيم النباتات الكبدية إلى نوعين أساسيين بناءً على الأشكال التي تتخذها لتنمو وهم:

النباتات الثايلوسية: تنمو النباتات الكبدية الثايلوسية في شكل شرائط أو قشريات خضراء تكبر متخذه شكل مسطح، ويتم تسمية هذا الجزء من النبات بـ ثايلوس ويترتب عن تفرع هذا النبات حرف Y ولا يحتوي على سيقان أو أوراق بشكل واضح.

النباتات المتقشرة: تعد النباتات الكبدية المقشرة من النباتات التي لا يعرفها العديد من الناس وتشبه في الشكل الطحالب أو السرخسيات صغيرة الحجم، كما تملك سيقان صغيرة مفلطحة وفي الأغلب يخلق عنها سيقان لها فروع جانبية.

3- نباتات زهقرنية

تعيش هذه الأنواع من النباتات في الأغلب في الأماكن الرطبة، ويوجد حوالي 69 نوع من النباتات المائية التي تستوطن في المياه العذبة، ويوجد في أستراليا فقط حوالي 43 نوع يرجع الأصل في تسميتها للغة اليونانية القديمة Myriophyllum)) حيث إن myrio)) والتي تعني عشرة آلاف أو كثير للغاية و (phyllum) بمعنى ورقة.

يسهل التعرف عليها لأنها تمتلك سيقان طويلة ومستطيل مع قنوات هواء وأوراق مشقوقة ومقسمة بدقة، ولكن يوجد بعض الاختلافات والفروق الفردية حيث إن الأنواع التي توجد في أمريكا الشمالية تختلف عن التي في أستراليا، حيث ترتب tenellum بالتناوب مثل أوراق الشجر بينما الأنواع الأسترالية لها أوراق تتعاكس وتتبدل صغيرة الحجم ليس لها تشريح محدد.

تساعد الإجابة على سؤال تتكاثر النباتات اللابذرية عن طريق…على معرفة تكوين النباتات اللابذرية، والفرق بينها وبين النباتات البذرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بحث عن التفكير الناقد 2022 – 1443