يسمى انتقال الطاقة من مخلوق إلى آخر بالسلسلة الغذائية صح أم خطأ

يسمى انتقال الطاقة من مخلوق إلى آخر بالسلسلة الغذائية صح أم خطأ؟ وما أهمية السلسلة الغذائية؟ إن فهم السلاسل الغذائية أمر هام في علم البيئة لأنها تفسر طبيعة العلاقة بين الكائنات الحية في النظام البيئي، وكيف تسير وتيرة الحياة بدقة متناهية، من أجل الاستمرارية والبقاء، وفي هذا الصدد سنوافيكم بالحديث الموجز عن السلسلة الغذائية.

يسمى انتقال الطاقة من مخلوق إلى آخر بالسلسلة الغذائية صح أم خطأ

لابد وأن تنتقل الطاقة من كائن لآخر حتى تستمر وتيرة الحياة على الأرض، في إطار النظام البيئي والحيوي المنظم، وعملية انتقال الطاقة تلك يُطلق عليها “السلسلة الغذائية”، لذا الإجابة على السؤال السالف ذكره (صواب).

إن الطاقة في الأساس يعتبر مصدرها الشمس، وتستخدم النباتات تلك الطاقة في عملية البناء الضوئي، حتى تنتج الغذاء الذي تحتاجه لاستمرارها، على أن تلك العملية تتم من خلال استخدام صبغة الكلوروفيل والضوء والماء والشمس.. وغاز ثاني أكسيد الكربون.

فينتج عنها غاز الأكسجين، الذي تحتاجه الكائنات الحية لتتنفس، حتى تقوم بالعمليات الحيوية المنوطة بأدائها.. وعندما تنتهي دورة الحياة للكائنات وتموت، يتم تحويلها إلى مواد، تُمتص من التربة من خلال النباتات، لنكون بصدد إعادة دورة السلسلة الغذائية من جديد وانتقال الطاقة مرة أخرى من كائن لآخر.

مستويات السلسلة الغذائية

في دورة السلسلة الغذائية التسلسلية تقوم ببعض الخطوات، نشير إليها في مستويات معينة، وبعد أن علمنا هل يسمى انتقال الطاقة من مخلوق إلى آخر بالسلسلة الغذائية.. نذكر تلك المستويات تباعًا على النحو التالي:

  • المُنتجات: كائنات ذاتية التغذية، وهي النباتات الخضراء والطحالب، والتي تصنع غذائها من خلال البناء الكيميائي أو البناء الضوئي.
  • المستهلكات: هي غيرية التغذية، التي تعتمد على غيرها في الحصول على الغذاء، ومنها آكلات العشب واللحوم، على أن هناك مستهلكات أولية، وثانوية، وثلاثية، وعليا.. وتقسم حسب درجة الافتراس.
  • المحللات: هي الكائنات الحية التي تتغذى على النباتات والحيوانات الميتة أو فضلاتها، كالبكتيريا والفطريات التي تحلل بقايا الكائنات الحية بعد موتها.. وهو التسلسل الذي تنتهي عنده السلسلة الغذائية لتبدأ دورة جديدة.

هرم انتقال الطاقة في السلسلة الغذائية

استنادًا إلى المستويات السابقة، نشير إلى مسار انتقال الطاقة في السلسلة الغذائية، فإن تخيلناه هرمًا، فإن القاعدة هي “المنتجات” لأنها الأكثر عددًا، والقادرة على إنتاج كمية كبيرة من الطاقة، ومن شأنها أن تحولها إلى شكل قابل للاستعمال، حيث إنها تنتج الجلوكوز على سبيل المثال، والذي يعتد به كمكون أساسي للطاقة الأولية في الشبكة الغذائية.

كما أن المستهلكات الأولى تحتل بدورها الطبقة الهرمية الثانية، حيث تعتبر أقل عددًا، وهكذا في المستويات الهرمية تكون الأقل فالأقل كلما صعدنا في الهرم، حتى نصل إلى قمته العالية والتي تكون فيها المستهلكات العليا، تلك هي الأقل عددًا على الإطلاق في النظام البيئي.

إن الطاقة التي تنتقل من مستوى غذائي لآخر تقدر بأنها 10% من مخزون الطاقة في المنتجات، ويُفسر هذا التناقص استنادًا إلى ما يلي:

  • موت بعض عناصر المستوى الغذائي دون أن يصبح فريسة للمستوى الذي يليه.
  • عدم قدرة الكائن الحي على امتصاص كافة المواد العضوية المتناولة، فتخرج كفضلات.
  • ضياع جزء من تلك الطاقة في شكل حرارة عندما يتنفس الكائن الحي أو يقوم بأي من العمليات الحيوية.

أهمية السلاسل الغذائية

ارتباطًا بإجابة سؤال هل يسمى انتقال الطاقة من مخلوق إلى آخر بالسلسلة الغذائية، نذكر أن السلسلة الغذائية تساعد على:

  • الكشف عن مدى اعتماد الكائنات الحية على غيرها من أجل البقاء.
  • تقديم تفسير لانهيار بعض السلاسل الغذائية.
  • فهم النظام البيئي وكيفية جعله متوازنًا.
  • توضيح علاقة الكائنات الحية المعقدة والمستوى الذي ينتمي إليه كل كائن.

مستويات العلاقة بين الكائنات الحية

جنبًا إلى جنب مع توضيح أن السلسلة الغذائية هي التي تقوم بانتقال الطاقة من كائن لآخر، يجب العلم بطبيعة العلاقة بين الكائنات، وما الذي أدى إلى تقسيم مستويات السلسلة الغذائية على هذا النحو المذكور أعلاه.. فهناك علاقات:

  • تبادلية: كل كائن يفيد الآخر ويلبي احتياجاته، على سبيل المثال: الطير يتغذى على ثمار النباتات، بينما تساعد الطيور على انتشار بذور النبات في عملية البناء الضوئي.
  • حاضنة: تلك العلاقة التي يكون فيها الكائن الحي مرهون بقائه بكائن آخر، فيسبب له الضرر، كما هو الحال بالنسبة للنبات الأخضر المتطفل النامي على الأشجار يخترق قشرتها دون أن يكون هناك جذورًا خاصة به.
  • تنافسية: عندما تكون مقومات البقاء محدودة، يحدث تنافس وتصارع بين الكائنات من أجل الحصول عليها، الأمر الذي يستتبع نقص سلالة معينة أو انقراضها.
  • افتراسية: هي علاقة التغذية، التي يتغذى فيها الكائن الحي على الآخر، كما تفعل الحيوانات آكلة اللحوم على سبيل المثال.

تعتبر السلسلة الغذائية بمثابة المخطط الوهمي الذي يعبر عن انتقال العناصر الغذائية.. وتبدأ دورتها من امتصاص أشعة الشمس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بحث عن التفكير الناقد 2022 – 1443