ما سبب تكون جزر براكين هاواي

ما سبب تكون براكين هاواي؟ وما هو عددها؟ حيث إن جزر هاواي البركانية تشكلت في ملايين السنين حتى تصل إلى شكلها الحالي فوق المحيط الهادي مع العلم أن هناك بركان مغمور في قاع المحيط، ولم يبلغ سطح البحر بعد، ونجد أن خصائص باقي براكين هاواي قد أثارت دهشة العلماء حيث إنها تختلف عن أي بركان يوجد على اليابسة، لذا سنوضح كل ما يخص هذه الجزر بشيء من التفصيل فيما يلي:

ما سبب تكون براكين هاواي

يرى العلماء أن جزر هواوي البركاني قد تشكلت بسبب أن اليابسة في أسفل المحيط الهادي كانت ذات درجات حرارة مرتفعة للغاية، وهذه المنطقة تعرف باسم النقطة الساخنة حيث إنها ساهمت في رفع الصخور الساخنة من باطن اليابسة إلى أعلى مكونة براكين هواوي، وذلك الأمر ساهم في تكوين جزيرة وراء الأخرى وإلى يومنا هذا يساهم النشاط البركاني الحادث في النقطة الساخنة في تكوين جزر بركاني جديدة على سطح المحيط.

مع العلم أن أقدم الصخور البركاني التي تشكلت على سطح المحيط الهادي توجد في جزيرة كاواي حيث إن عمرها يصل إلى 5.5 مليون سنة، ولذلك فهي محطمة ومتآكلة بينما أحدث صخور توجد في أكبر جزيرة حيث إن عمرها لم يبلغ 0.7 مليون سنة بعد.

النقطة الساخنة البركانية في هاواي

من المعروف أن البراكين تتكون في أي مكان على مسافة قريبة من حواف الصفائح التكتونية للأرض، وهذه الصفائح تتكون من عدد من القطع والطبقات التي تتحرك من مكانها بشكل مستمر حتى تتكون تضاريس الأرض، وما جعل العلماء يفكرون كثيرًا حول سبب تكوين جزر هاواي أنه لا يوجد أي حواف لهذه الصفائح في المنطقة.

فقال الفيزيائي الكندي جون توزو إنه إذا كانت هناك نقطة ساخنة فإنه من الممكن أن تكون هناك حركة لصفائح تكتونية فوقها، وبعد عدة سنوات قد رأى العلماء أن الأمر قد يكون عائد إلى وجود انحدار شديد في اليابسة أسفل المحيط الهادي.

عدد براكين هاواي

في ظل التعرف على إجابة سؤال ما سبب تكون براكين هاواي، يجب أن نكون على دراية بأن جزر هاواي تتكون من ٥ براكين نشطة للغاية، لذا سنوضح كلاً منهما على حدا بشيء من التفصيل في النقاط التالية:

أولًا: بركان كيلاويا

يعتبر هذا البركاني من أكثر البراكين النشطة حول العالم كله حيث إنه يثور كل حوالي 3.95 سنة وقد يدوم الثوران البركاني الواحد به لمدة زمنية طويلة، كما أنه لا يخمل مرة أخرى سريعًا حيث إنه دام النشاط البركاني به منذ عام 1823م إلى عام 1924م.

ثانيًا: بركان لويهي

هذا البركان حتى وقتنا هذا لم يصل إلى مستوى سطح البحر، ويرى العلماء أنه قد لا يبلغ هذا المستوى في يوم من الأيام، وذلك بسبب قلة ارتفاعه حيث إنه يبلغ حوالي 3000 متر تقريبًا، وذلك لأنه قمة البركان تبلغ حوالي 970 متر أسفل مستوى سطح البحر بينما عمق القاعدة يبلغ حوالي 4000 متر أسفل مستوى سطح البحر.

ثالثًا: بركان مونا لوا

أثناء البحث عن إجابة سؤال ما سبب تكون براكين هاواي؟ تعرفنا على أن أكبر بركان في هذه الجزر بل في العالم بأسره هو بركان مونا لوا حيث إن ارتفاعه يصل إلى حوالي 4.169 م فوق مستوى سطح البحر أي أن مساحته تتخطى نصف مساحة الجزر.

كما أنه الأكثر نشاطًا حول العالم حيث إنه تعرض للثوران في عام 1843م حوالي 3 مرات، وصاحب هذا الثوران خروج كمية كبيرة من البازلت، لذا العلماء يتقربون نحوه بحرص منذ آخر انفجار حدث به.

رابعًا: بركان هوالالاي

هذا البركان لم يتضخم حجمه منذ عدة سنوات، كما أنه لم يثور مرة أخرى منذ عام 1801م، ولكنه قد يعرض الأجواء المحيطة لحدوث زلزال، وذلك عائد إلى حركة المواد المنصهرة به.

خامسًا: بركان هاليكالا

بركان هاليكالا أو ما يعرف باسم بركان شرق ماوي، لقد تشكل هذا البركان منذ حوالي 2 مليون سنة، ويعتبر أول ثوران حدث به منذ 1.1 مليون سنة، ويعرف هذا البركان بمساحته الكبيرة حيث إن حجمه يساوي ما يقارب حوالي 30.000 كم، ولكن لا يظهر منه غير حوالي 3% فقط من حجمه حيث إن الباقي يقع أسفل مستوى سطح البحر.

هذا البركان من البراكين النشطة للغاية حيث إنه خرجت منه الحمم البركانية أكثر من 10 مرات في آخر 1000 سنة، كما أنه تعرض للثوران في العام الماضي، كما أن نشاطه البركاني قد يدوم لفترة زمنية طويلة مثلما حدث في الفترة بين 1480م حتى عام 1600م، لذلك تقوم العلماء بمراقبته على الدوام لأنه أكثر عرضة للانفجار في أي وقت.

انفجارات بركانية ملحوظة

هناك العديد من الانفجارات البركانية التي ألتفت لها العالم في جزر هاواي، وذلك ما علمناه خلال البحث عن إجابة سؤال ما سبب تكون براكين هاواي، لذا سنوضحها بشيء من التفصيل في النقاط التالية:

  • بركان ماونا لوا حدث به ثوران بركاني شديد في عام 1984م حيث إن الصهار قد غطى المنطقة التي توجد تحت الجانب الشرقي منه، وظلت حالة الثوران حوالي 22 يوم.
  • بركان كيلاويا لقد سبب العديد من الخسار لكثير من الدول في عام 1983م، وذلك لأنه حدث به انفجار دام لأكثر من شهر، وذلك أدى إلى تشكيل أنهار من الحمم البركانية أدت إلى توقف السياحة في البلدان المجاورة، وأصبح هذا البركان حديث العالم وقتها، لذلك تم تصنيفه بأنه أخطر بركان في الولايات المتحدة الأمريكية من قبل هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية في عام 2018م.

براكين جزر هاواي ستظل من الظواهر الطبيعية التي تثير دهشة العلماء، ولكن يجب أن نعلم أن بدون النقطة الساخنة التي توجد أسفل المحيط ما كانت هذه الجزر موجودة في الوقت الحالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بحث عن التفكير الناقد 2022 – 1443